الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
شرح بعض الامثال العربية
حلول تمارين كتاب الرياضيات للسنة اولى ثانوي جذع مشترك علوم وتكنولوجيا
اضحك من قلبك
نكتة تجعلك تبتسم
المنتدى يتصدر لائحة 10 منتديات نشيطة في مجال التعليم !
نشيد يا طيبه
إذاعة القارئ / عبدالرحمن السديس
في رحاب محرم... و يوم عاشوراء
كيف نستفيد من رمضان (خطوات عملية)
أضحك مع الشيخ الحويني وقصة الأعرابي الذي تغدى مع الأمير
9/8/2017, 19:13
9/8/2017, 19:09
6/8/2017, 22:52
6/8/2017, 22:49
6/8/2017, 03:05
29/7/2017, 22:16
29/7/2017, 22:15
29/7/2017, 22:15
29/7/2017, 22:14
29/7/2017, 22:12
hadil hadola
hadil hadola
hadil hadola
hadil hadola
hadil hadola
حميد العامري
حميد العامري
حميد العامري
حميد العامري
حميد العامري
sa3a


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


شاطر | 
 

 النحل وأمراض الدماغ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
YacinE
avatar


الإدارة

الإدارة
معلومآت إضافية
ذكر
عدد المساهمات : 1037
نقاط : 1437
التقييم : 34
تاريخ التسجيل : 06/12/2012
الموقع : الجزائر

http://dandy-students.forumalgerie.net
مُساهمةموضوع: النحل وأمراض الدماغ    8/12/2012, 01:16

صحيح أن لدغة النحل مؤلمة وتؤدي، في بعض الأوقات، الى اللجوء الى الأنتبيوتيك لاسكات سمها وألمها. بيد أن سم النحل، على غرار سم الثعابين، باشر وصوله الى الصيدليات، بتركيبات مختلفة، لمعالجة سلة من الأمراض البشرية.

من جانبهم، يفيدنا الباحثون الهولنديون، في جامعة أمستردام، أنهم تمكنوا من تمييز بروتين، موجود في سم النحل، أطلقوا عليه اسم "ديفينسين 1"، يمكن من خلاله تصنيع أدوية أنتبيوتيك طبيعية، شديدة الفاعلية، مخصصة للاستعمال لعلاج الالتهابات الناجمة عن الحروق أم الجروح البالغة. علاوة على ذلك، يمكن استعمال هذا البروتين نموذجاً لتصنيع جيل متقدم من أدوية الأنتبيوتيك.

ولا يقتصر الأمر على اكتشاف هذا البروتين فقط. مؤخراً، يفيدنا الباحثون البريطانيون، في جامعة بريستول، أنهم عثروا كذلك على مادة أخرى، موجودة بدورها في سم النحل، أطلقوا عليها اسم "أبامين". هكذا، لا تتوقف معجزات الشفاء، لدى الانسان، على عسل النحل. اذ ان مادة "أبامين"، المستخرجة من سم النحل، قد تساعد في تصنيع جيل جديد من الأدوية الرامية الى التخفيف من الآلام الناتجة عن الضمور العضلي والكآبة ومرض الزهايمر!

هذا وتنجح مادة " أبامين" في سد نوع من القنوات الأيونية بالجسم. ما يساعد في تدفق أيونات البوتاسيوم، وخروجها بالتالي من الأعصاب، بصورة سريعة. ان سد هذه القنوات، في الدماغ، وحقن المريض بمادة "أبامين" يخفف من عوارض الألم الناتجة عن الإصابة بالضمور العضلي(هو مرض يجعل العضلات في أجسام المصابين أضعف ولا يمكنهم من التحكم بها) والزهايمر والكآبة. ما يمهد الطريق لتسخير مادة "أبامين" بهدف تصنيع أدوية تحارب بعض أمراض الدماغ، غير السرطانية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة الاسـلام
avatar


مراقبة المنتدى

مراقبة المنتدى
معلومآت إضافية
انثى
عدد المساهمات : 2073
نقاط : 4353
التقييم : 27
تاريخ التسجيل : 07/12/2012
العمر : 20
الموقع : الجزائر


مُساهمةموضوع: رد: النحل وأمراض الدماغ    8/12/2012, 13:52

مشكووووووووووووووووور على المعلومات القيمة




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ớ๗สř
avatar


الإدارة

الإدارة
معلومآت إضافية
ذكر
عدد المساهمات : 1755
نقاط : 3148
التقييم : 30
تاريخ التسجيل : 07/12/2012




مُساهمةموضوع: رد: النحل وأمراض الدماغ    14/12/2012, 12:57

شكرااااااااااااااااا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

النحل وأمراض الدماغ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ركن حواء :: قسم صحتك حواء-

جميع الحقوق محفوضة لمنتدى أروع طلاب جزائريين